آخر الأخبار والفعاليات

مرسيدس-بنز تضيف ثلاث موديلات جديدة كليّاً إلى عائلة الدفع الرباعيّ المميزة

Suv Launchمسقط – احتفالاً بعام الـ SUV، أطلقت مرسيدس-بنز عُمان ثلاث سيارات جديدة ضمن عائلة الدفع الرباعيّ التي تحمل شعار النجمة الثلاثية العريق. وقد تمّ كشف النقاب عن هذه الموديلات الرائعة في حفلٍ خاص أقيم في الموج للجولف في السادس عشر من نوفمبر الجاري. وحظي الحاضرون بفرصةٍ استثنائية لإلقاء النظرة الأولى على كلّ من سيارة الكوبيه من الفئة GLE، وسيارة الفئة GLC ذات الكفاءة العالية والأسلوب الرياضي الأنيق، وسيارة الفئة GLE التي تمثّل تحفة فنية ولكن بشخصيةٍ جديدة ومتمرّدة.

وتعليقاً على ذلك، تحدّث كلايف هاموند، الرئيس التنفيذي لقسم السيارات لدى شركة الزواوي للتجارة، بقوله: "لقد اسعدنا ما حظيت به سياراتنا الجديدة من اعجاب وهي شهادة لما وصلت اليه فلسفة الدفع الرباعيّ في مرسيدس-بنز وبداية عهد جديد ضمن هذه الفئة من السيارات. وإدراكاً منا لأهمية هذا الحدث ووفاءً لإنجازاتنا، فقد قررنا ان يكون هذا عام الفئة G بكلّ جدارةٍ واستحقاق."

وقد تفرّدت سيارة GLE 63 4MATIC Coupé الجديدة كليّاً من مرسيدس- AMG بقيادة الركب، حيث تجمع بين أناقة أسلوب سيارات الكوبيه الرياضيّة وكافة مزايا سيارات الدفع الرباعيّ، لتكون مزيجاً متناغماً بين فئتين يمنح سائقه راحة منقطعة النظير مهما كانت وعورة الطريق. فقد قام المصممون بدمج كافة عناصر الرشاقة، والأداء العالي، وتسارع السيارات الرياضيّة، مع الاتزان والثبات وقوّة الجرّ الهائلة. كما تتمتع السيارة بمظهر خارجي أخاذ بفضل تصميم الواقي الأمامي المستلهم من فلسفة AMG، فضلاً عن مقصورتها الداخليّة الفخمة، مما يمنحها حضوراً مهيباً وشخصية متفرّدة تجعل منها محط اهتمام الباحثين عن صفات الكمال في سيارة واحدة. وقد تمّ تزويد السيارة بمحرك AMG ثمانيّ الاسطوانات بسعة 5.5 ليتر، مصنوع يدوياً بحرفيّة فائقة ومجهّز بشاحن توربيني مزدوج، علاوة على العديد من الإضافات الأخرى الخاصة من AMG لتعزيز كفاءة وأداء السيّارة على الطرقات السريعة والتضاريس الوعرة على حدّ سواء.

أما بالنسبة للفئة GLC الجديدة كلياً، والتي جاءت خلفاً للفئة GLK، فهي تتمتع بسلاسة وروعة سيارات الصالون لتتناسب مع متطلبات الحياة العصرية رغم شحنها بكافة مميزات سيارات الدفع الرباعيّ القوية. وقد روعي في تصميمها إضافة المزيد من الرحابة والمميزات المتطوّرة للجيل التالي من سيارات مرسيدس-بنز ذات الدفع الرباعيّ، حيث ستبهر الجميع بتقنياتها الحديثة، وأداءها القويّ، والراحة القصوى التي تمنحها لركابها. كما اهتم مصمموها بإضفاء المزيد من السمات الجماليّة على مظهرها الخارجي في تحدٍّ واضح لما كانت تبدو عليه سيارات الدفع الرباعي في الماضي القريب. ونتيجة لتصميمها التقدميّ والخارج عن المألوف، وما تتمتع به من مزايا وقدرات جبّارة، فهي ملائمة لكافة أنماط الحياة العصرية للشباب والعائلات سواءً للقيام بجولة هادئة في المدينة أو مغامرة جنونية على الطرق الوعرة. وتتوفر هذه الفئة بموديلين جديدين كلياً؛ GLC 250 4MATIC و GLC 300 4MATIC.

أما على صعيد الفئة GLE، فهي وبدون أدنى شك تمثّل الخيار المثاليّ على كل الطرقات. إنها ببساطة تحفة كلاسيكيّة بشخصيةٍ جديدة، فقد جاءت خلفاً للفئة M ولكن بجيناتٍ جديدة، لتؤكد للعالم أجمع مدى عراقة تراثها الغنيّ والمتجذر وكفاءتها العالية على كافة أنواع الطرق الممهدة والوعرة. وقد برع مهندسو مرسيدس-بنز في المزج بين الأصالة والمعاصرة في التصميم الداخلي والخارجي لهذه السيارة الرائعة. وبمجرّد النظر إليها، تبدو السيارة مدججة بالمعدات والتقنيات المتطوّرة، حيث تمّ تجهيزها بنظام الدفع الرباعيّ الديناميكيّ (4MATIC) ضمن التجهيزات القياسية، وغيره من الأنظمة الذكية المختلفة. وكان الهدف من انتاجها استقطاب الباحثين عن سيارة دفع رباعي تتمتع بمزيج من المظهر الكلاسيكي والإمكاناتٍ الهائلة وأحدث التقنيات التي ابتكرتها صناعة السيارات. هذا، وتتوفر هذه الفئة بموديلين؛ GLE 400 4MATIC و GLE 500 4MATIC.

جديرٌ بالذكر أنّ مرسيدس-بنز تسعى لمنح عملائها من عشاق سيارات الدفع الرباعيّ متعة استثنائية على كلّ الطرق من خلال هذه الإضافات الجديدة. فقد أعادت العلامة الألمانية العريقة ابتكار تجربة القيادة في سيارات هذه الفئة، بحيث تجمع بين أفضل ما تجود به هندسة السيارات من حيث التصميم والأداء، وأعلى معايير الفخامة والراحة القصوى التي يمكن تخيّل وجودها في سيّارة تسير على الطريق.