آخر الأخبار والفعاليات

شركة الإمارات للسيارات ومجلس أبوظبي الرياضي يطلقان حملة خيرية خلال بطولة أبوظبي للغولف

01

أبوظبي، 24 يناير 2016: تزامناً مع بطولة أبوظبي HSBC للغولف لهذا العام، أطلقت شركة الإمارات للسيارات - الموزع الرسمي لسيارات مرسيدس-بنز في امارة أبوظبي و الشركة الرائدة لمجموعة الفهيم، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، مبادرة خيرية بهدف جمع التبرعات دعماً لحملة "اتبرع بطوبة" التابعة لمركز الرعاية الخاصة بأبوظبي.

وتقوم الحملة على فكرة بسيطة: هي أنه كلما ارتفع عدد الياردات التي يضربها لاعبو الغولف الذين ترعاهم مرسيدس-بنز من نقطة الإنطلاق خلال 4 أيام البطولة، كلما ارتفع المبلغ الذي سيتم التبرع به من قبل الشركة ومجلس أبوظبي الرياضي لمساعدة مركز أبوظبي للرعاية الخاصة في جمع المبلغ اللازم لبناء مدرسة جديدة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال مارتن كايمر: "يشرفني أن أكون جزءاً من هذه المبادرة الإنسانية لدعم مركز أبوظبي للرعاية الخاصة في مساعدتهم للتلاميذ، خصوصاً وأنني أدعم هذه الحملة من خلال ممارسة الرياضة التي أحب. لقد كان للغوف تأثير كبير في حياتي على مر السنين، وسوف يسعدني دائماً أن أساهم في مد يد المساعدة للأطفال".

وقال أحمد عبد الله القبيسي، مدير ادارة التسويق والاتصال لمجلس أبوظبي الرياضي: "يسرنا التعاون مع مبادرة شركة الإمارات للسيارات في تقديم الدعم لمركز أبوظبي للرعاية الخاصة. فمن خلال إطلاق هذه الحملة الإنسانية خلال بطولة أبوظبي HSBC للغولف، تقدم شركة الإمارات للسيارات نموذجاً رائعاً للالتزام بدعم شريحة اجتماعية هامة تحتاج إلى جهودنا الجماعية لمساعدتها في التغلب على تحديات الإعاقة الجسدية والمعرفية والحركية".

وقال فرانك بيرنتالر، الرئيس التنفيذي لقسم المركبات لمجموعة الفهيم: "تعكس هذه الحملة التزامنا المستمر بتقديم الأفضل للمجتمع والمساهمة في تحقيق تغيرات إيجابية على حياة أبنائه. إن المسؤولية الاجتماعية تعد مكوناً أساسياً وأصيلاً في الثقافة المؤسسية لمجموعة الفهيم وشركة الإمارات للسيارات. وفي إطار ذلك، تحرص شركة الإمارات للسيارات على التعاون مع أبرز الرياضيين والفعاليات الرياضية الكبرى لدعم القضايا الاجتماعية والبيئة، وتمكين الشباب والمحرومين وذوي الاحتياجات الخاصة".

وقالت ريم محمد الفهيم، نائبة رئيس مجلس الإدارة لمركز الرعاية الخاصة: "إن الشركات تقوم بدور فعال في توفير الموارد اللازمة لدعم رفاهية المجتمع ومساعدة جميع شرائح المجتمع على الاندماج، وهذه إحدى الرسائل الأساسية لحملة ’تبرع بطوبة‘. ونحن ممتنون لمؤسسات مثل مجلس أبوظبي الرياضي وشركة الإمارات للسيارات لالتزامهم بمسؤولياتهم الاجتماعية عبر دعم مثل هذه المبادرات النبيلة لمد يد العون والمساندة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والمساهمة بالتالي في بناء مجتمعات أقوى. ويسعدنا أن نشهد رؤية مركز أبوظبي للرعاية الخاصة وهي تتحقق شيئاً فشيئاً، ونتطلع قدماً إلى يوم الافتتاح الذي سنحتضن فيه عدداً أكبر من الأطفال في المبنى الجديد في الباهية".

وعقب تسليم الجوائز في اليوم الأخير من البطولة، قامت شركة الإمارات للسيارات ومجلس أبوظبي الرياضي بتسليم شيك بقيمة من 66,976 درهم إلى مركز أبوظبي للرعاية الخاصة بوجود عدد من طلاب المركز وبحضور سمو الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في الإمارات العربية المتحدة، وأحمد القبيسي، وريم الفهيم، وفرانك بيرنتالر.

يشار إلى شركة الإمارات للسيارات هي راعي السيارات الرسمي لبطولة أبوظبي للغولف 2016 وتعتبر من الداعمين الدائمين للعبة الغولف في إمارة أبوظبي. وبالإضافة إلى هذه المبادرة الخيرية، ستقدم الشركة أيضاً سيارتي مرسيدس-بنز فاخرتين - واحدة لأحد اللاعبين والثانية لأحد المتفرجين من خلال سحب سيقام في مكان البطولة. وكانت الشركة أيضاً قد نظمت مسابقة برو آم في الأيام التي سبقت البطولة العالمية والتي انتهت إلى تشكيل فرق برو إم لشركة الإمارات للسيارات.

02

03