<p>شركة الإمارات للسيارات</p>

شركة الإمارات للسيارات

نظرة عامة على الشركة

إحدى شركات توزيع مرسيدس-بنز الرائدة في الشرق الأوسط.

تمثل شركة الإمارات للسيارات العلامة الفارقة لنجاح المجموعة في ميدان السيارات، تعتبر الإمارات للسيارات أحد أهم وكلاء سيارات مرسيدس بنز في الشرق الأوسط وتعكس بحق شعار وجودة خدمات مرسيدس بنز العريقة.

ظلت شركة الإمارات للسيارات الموزع العام المعتمد لمرسيدس-بنز في أبوظبي والعين منذ عام 1962. ومنذ البداية لعبت الخدمة المتميزة للعملاء دورًا أساسيًّا في نجاح الشركة. كانت شركة الإمارات للسيارات أول موزع مرسيدس-بنز في الشرق الأوسط يحصل على اعتماد الأيزو في 1998 وهي الآن معتمدة وفقًا لمعايير الأيزو 9001:2008.

تتولى شركة الإمارات للسيارات توزيع جميع سيارات مرسيدس-بنز وصيانتها، بدءًا من السيارات الفارهة إلى الشاحنات الأكبر حجمًا. وتقدم الشركة خدمات عالية الجودة إلى جانب توفيرها الدائم لقطع الغيار الأصلية. ولا تزال شركة الإمارات للسيارات تركز على برامج التسويق المبتكرة الموجهة للعملاء والمعدة خصيصًا لتقديم الدعم الشامل للعملاء المخلصين.

تتم العمليات في أبوظبي داخل منشآت مخصصة لذلك الغرض حيث تتاح شبكة متكاملة من صالات العرض والمكاتب ومخازن قطع الغيار والورش. تقدم شركة الإمارات للسيارات خدماتها إلى شريحة متميزة من العملاء في المنطقة مثل: كبار الشخصيات، والحكومة الإماراتية، وشركات النفط، ومجتمع الأعمال. إضافة إلى ذلك، تشترك شركة الإمارات للسيارات بصفة مستمرة في الأنشطة الموجهة إلى المجتمع في المجالات الاجتماعية والبيئية والخيرية والرياضية.

تجمع شركة الإمارات للسيارات بين أفضل المهارات التسويقية وأحدث المنشآت الخدمية وهو ما يضمن ما يرمز إليه اسم مرسيدس-بنز، أي أعلى مستويات رضا العملاء.

نبذة عن مجموعة الفهيم

تأسست المجموعة في عام 1958 على يد المغفور له عبد الجليل الفهيم. تعد مجموعة الفهيم أقدم مجموعات الأعمال وواحدة من أكبرها في أبوظبي والإمارات العربية المتحدة. وعلى مدار خمسة عقود، تحولت المجموعة من مجرد متجر في سوق العين إلى شركة بارزة متعددة الأنشطة والجوانب مع خطوط إنتاج عديدة ومجموعة من وسائل النمو.

تحتكر مجموعة الفهيم مبيعات السيارات الفارهة حيث تقدم خدمات متخصصة في مجال النفط والغاز، وهي أكبر مالك خاص للغرف الفندقية في الإمارات العربية المتحدة. تستثمر مجموعة الفهيم بصورة إستراتيجية في مجالات التنمية الصناعية والسفر والسياحة والتطوير العقاري.

رؤيتنا. رسالتنا.

رؤيتنا

تقديم أفضل الخدمات والحلول التي تتسم بالابتكار والتميز من أجل تلبية احتياجات الأطراف المعنية محليًّا ودوليًّا بما يضمن استدامة أعمال مجموعة الفهيم.

رسالتنا

تقديم خدمات متميزة وحلول مبتكرة مع السعي إلى تخطي جميع توقعات أصحاب المصلحة.

منشأتنا الجديدة

يمتد المقر الرئيسي الجديد لشركة الإمارات للسيارات على مساحة مليون قدم مربعة حيث يعد أكبر منشأة لشركة مرسيدس-بنز على مستوى العالم. تبلغ مساحة صالة العرض 4,382 مترًا مربعًا ومركز الخدمة 20,873 مترًا مربعًا مع ما يزيد عن 250 ورشة ومساحة 7,196 مترًا مربعًا لتخزين قطع الغيار ومرأب سيارات متعدد الطوابق ومسكن للموظفين.

إن المنشأة الجديدة لشركة الإمارات للسيارات تعكس التراث العريق الزاخر بالشراكات مع مرسيدس-بنز، كما أنها توطد العلاقات التجارية للشركة وتساعدها في تلبية متطلبات القاعدة المتنامية من العملاء في المنطقة.

<pتتميز المنشأة الجديدة بتصميم فريد يعكس هوية كلٍّ من مرسيدس-بنز ومجموعة الفهيم، حيث تحتوي على مصاعد بانورامية وواجهات زجاجية، إضافة إلى الالتزام بمبادئ الاستدامة البيئية التي ترمز إلى القيم الرئيسية للمجموعة.

تقع المنشأة الجديدة على الطريق السريع مما يجعل من السهل الوصول إليها. وتحتوي على ردهة مكيفة لاستقبال السيارات وورشة مكيفة مما يسمح للعملاء بمراقبة سياراتهم خلال عملية الصيانة. كما أنها مزودة بتقنية واي-فاي وبها منطقة للمطاعم مجهزة بالكامل.

ومما يعكس المظهر الجمالي للتصميم الحديث للمنشأة الجديدة أن هيكلها مزود بثلاث فتحات رأسية متجهة صوب السقف من أجل ترشيح ضوء النهار مما يضفي إحساسًا بالرحابة داخل المنشأة.

تأسست شركة الإمارات للسيارات على يد المغفور له عبد الجليل الفهيم وتقع على طريق المطار حيث إنها أول منشأة في مجموعة الفهيم تواصل اتساعها على مدار السنوات كي تفي بمتطلبات الأعمال المتنامية. أصبحت شركة الإمارات للسيارات واحدة من أبرز موزعي مرسيدس بنز على مستوى العالم.